Tuesday, August 30, 2005

بص.. شوف.. كاترينا عملت إيه! ـ 1 ـ

أعرف أنّ معظم القرّاء يتابع بالأحرى انتخاب الرئيس
ولا يكترث أحد بما أحدثته كاترينا في ممفيس
لكن...
وعلى رأي الوَلَد الوَحْش.. لازم شهرزاد تكمّل الحدّوتة

****
بعد أن كتبتُ لكُم ما جرى سطراً بسطر،
هممتُ بأن أغادر المعمَل في وش الفجر،
خرجتُ إلى الشوارع طامعاً في ساعتين من النوم،
فالاجتماع غداً في الثامنة، أقصد اليَوْم،
وإذا بي أدرك أنّني لم أكُن بشيءٍ داريا،
فقد فوجئتُ بأصواتٍ تصُمُّ المُناديا
وكأنّ شوارعنا قد شهدت ساحةَ قِتال،
فنورُ البروقِ يظهر طريق بيتنا كالقنال،
نور؟ هو فين النور؟؟؟
آه... تبدّد حلمي في دُشٍّ ساخِنٍ أنا المُتَفائلْ
حين أدركتُ انقطاعَ الكَهَارِبِ عن منطقتنا بالكامل ...
وللأسف حال الظلام بيني وبينَ التقاط صورة،
ونمتُ على أمل أن أنقل لكُم كلّ تفصيلة صغيّورة

...

صباح الخير
كان هذا أوّل ما شاهدته من البلكونة، شويّة ورق شجر...

بس.. ما أدراكُم بحجم الشجر.. وكمّ الشجر..


جزء من السور ناوي يسقُط؟


ده "غصن صغنّون" وقع قدّام عمارتنا...
وجيرننا أخذوا نصيبهم

والطريق مفروش...


طبعاً دلوقتِ نفهم ليه رياح+أشجار=انقطاع تيّار


هالحق الشغل، ولاّ هاصوّر وأعمل حادثة؟

ناس ذوق ذوق... ما حدّش زمّر، بس أكيد عايزين يضربوني! (لاحظ الزحام على اليمين، لأنّ محسوبكُم قافل اليسار، وده في صالح أيمن نور!)

وشويّة آثار ثانية...


حتّى العمود ما استحملش؟ ولاّ أنا اللي مش نايم كويّس؟


ــــــــــــــ
ـ نُشِرت أوّلاً في "لنتعدَّ الطبيعيّ"

0 Comments:

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home

counter
StatCounter eXTReMe Tracker